اخر الاخبار
الرئيسية » أمور عامة » لهذا السبب بعض المشهوريين يغلقون حساباتهم + أحصائية
                                               
                                               
                                                                                                               
                                                               
                                               
                                                                                                               
                                                               
                                         
لهذا السبب بعض المشهوريين يغلقون حساباتهم + أحصائية

لهذا السبب بعض المشهوريين يغلقون حساباتهم + أحصائية

‎عمد عدد متزايد من النجوم والصحافيين بسبب كم الشتائم والتهديدات، الى اغلاق حساباتهم عبر برامج “تويتر” او “إنستغرام” بسبب تغاضيها عن كل ذلك،
‎والاخطر من ذلك ان هؤلاء الاشخاص يوجهون الشتائم فيما هويتهم مخفية، يكثرون علنا من دون اي خطوط حمر الاهانات عنصرية وطبقية وتقفز هذه الظاهرة التي يمكن ان تطال اي شخص، الى الواجهة عندما يقرر نجم ان يغلق حسابه مرفقا ذلك بضجة كبيرة.
‎ على شبكات التواصل الاجتماعي. ففي العام 2015 سحبت نسبة 27 % من التعليقات على المواقع الاخبارية في مقابل 24 % في العام 2014 بسبب العنصرية (19 %) والشتائم (22 %) والعدائية (20 %) او التحريض على الحقد او العنف (15 %) على ما اظهرت دراسة لشركة “نيتنون وكانتار ميديا”.
‎وكان “فيسبوك” و”يوتيوب” و “مايكروسوفت” و “تويتر” وقعت في مايو الماضي مدونة سلوك مع المفوضية الاوروبية.
‎وتتدخل “تويتر” لحذف تغريدات بعد نشرها على اساس التبليغ ان اعتبرت ان الامر مبرر. وردا على اسئلة وكالة فرانس برس اكتفت المجموعة بالتذكير بقواعدها الخاصة بالكلام الحاقد. واعلنت للتو تعليق 235 الف حساب لمدة ستة اشهر لانها تروج للارهاب وهو مجال كثفت فيه جهودها

اضف رد